التخطي إلى المحتوى

حقق الفريق الأول لكرة القدم بالنادي الأهلي الميدالية البرونزية في كأس العالم للأندية، في مثل هذا اليوم 17 سبتمبر 2006.

استطاع الأهلي الفوز على نظيرة فريق كلوب أمريكا المكسيكي، بهدفين مقابل هدف، في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع للبطولة العالمية.

أحرز أبو تريكة الهدف الأول لكتيبة جوزية، من ركلة حرة، لا تستطيع العين نسيانها، معلقا عليها عصام الشوالي معلق المباراة “الفرعون الصغير”، وتعادل كاباناس للفريق المكسيكي.

وعزز الساحر تريكة، فوز الأهلي، وتحقيق برونزية مونديال الأندية، بهدف أكثر من رائع، وحصل الماجيكو وقتها لقب الهداف برصيد 3 أهداف.
خاض مانويل جوزية، المدير الفني للأهلي اللقاء بتشكيل مكون من : أمير عبدالحميد ، اسلام الشاطر ، شادي محمد ، عماد النحاس ، وائل جمعة ، طارق السعيد ، محمد أبوتريكة ، محمد شوقي ، حسام عاشور ، فلافيو ، عماد متعب .

قدم الأهلي قدم مستويات رائعة في مونديال الأندية عام 2006، التي أقيمت في اليابان وقتها، ممثلا عن القارة السمراء، بعد تحقيقه لفب بطولة دوري أبطال إفريقيا للموسم الثاني على التوالي، والمشاركة للمرة الثانية في مونديال الأندية.