التخطي إلى المحتوى

في عام ملئ بالأحداث، كان سيئا نوعا ما للبعض، وجيدا للبعض الآخر. لكنه عاما حفر في ذاكرة نجم مصر الدولي محمد صلاح، نجم ليفربول الانجليزي، ذلك العام الذي شهد تتويجا له بالدوري الانجليزي الممتاز في موسمه الثالث. لكن الفرعون المصري لم يكمل فرحته بعد إصابة بفيروس كورونا المستجد. مما جعله عاما مليئا بالأحداث المختلفة في حياة الفرعون المصري الذي أتم عامه ال28 في الخامس عشر من يونيو لعام 2020.

الهداف التاريخي

اصبح الفرعون المصري محمد صلاح الهداف التاريخي في فريق ليفربول الانجليزي بحصيلة اهداف بلغت ال22 هدفا، في تجاوز واضح للرقم القياسي للنجم المعتزل ستيفن جيرارد، والذي أحرز 21 هدفا خلال مسيرته مع الفريق.

الافضل في العام

تربع النجم المصري محمد صلاح على قمة هدافي الدوري الانجليزي لعام 2020 بحصيلة اهداف بلغت ال23 هدفا. متفوقا بخمسة اهداف على ملاحقه البرتغالي برونو فيرنا نيدز. صانع اهداف مانشستر يونايتد. وملاحقيه الآخرين جيمي فاردي، وسون هيونج “17 هدفا لكل منهما”

تجاوز رونالدو

مازال الفرعون المصري مستمرا في هز شباك منافسيه في بريميرليج في الموسم الحالي، حيث تصدر الملك المصري هدافي الدوري الانجليزي في الوقت الحالي برصيد أهداف بلغ 13 هدفا، وبفارق هدفين مع اقرب منافسيه سون هيونج، ودومينك كالفيرت، وجيمي فاردي، وعلى الترتيب لاعبي “توتنهام، إيفرتون ليستر سيتي.

كما تخطي الملك المصري في العام الحالي العديد من أساطير، ونجوم الساحرة المستديرة في قائمة الهدافين التاريخيين في الدوري الانجليزي.

حيث بلغ رصيده التهديفيي في البطولة 88 هدفا، بواقع هدفين مع فريقه السابق تشيلسي، 86 هدفا مع ليفربول.

كما يحتل صلاح المركز الاربعين في قائمة الهدافيين التاريخيين في المسابقة متجاوزا النجم البرتغالي كريستيانو رونالدو، والذي سجل 84 هدفا. تخطي صلاح أيضا النجم الهولندي المعتزل دينيس بير كامب صاحب ال87 هدفا.

للمزيد يمكنك متابعتنا على:

يوتيوب

فيسبوك

تويتر