التخطي إلى المحتوى

على عكس نهاية عام 2020، بدء العملاق البافاري، بايرن ميونخ، عام 2021، بالتوديع المبكر لكأس ألمانيا،على يد مضيفه هولشتاين كيل، فريق الدرجة الثانية، الأربعاء الماضي، بركلات الترجيح 6-5، عقب نهاية اللقاء بالتعادل الإيجابي 2-2.

خسارة البايرن أمام هولشتاين كيل، بركلات الترجيح، لم تكن الأولى بل المرة الثانية في تاريخه ببطولة كأس ألمانيا.

لأول مرة منذ 18 عاما، موسم 2003-2004، لم يتعرض بايرن ميونيخ، للإقصاء المبكر، من بطولة كأس ألمانيا، على يد فريق درجة ثانية.

صدمة إقصاء بايرن من مسابقة كأس ألمانيا، جائت بعد أيام قليلة من خسارته يوم الجمعة الماضي، على يد بروسيا مونشنجلادباخ، بثلاثة أهداف مقابل هدفين، ضمن منافسات بطولة الدوري الألماني.

ازدات صدامات عشاق البايرن، حول تأخر مستوى الفريق البافاري، والذي يستعد لخوض منافسات، مباريات كأس العالم للأندية، المقرره خلال الفترة من 1 إلى 11 فبرايرالمقبل.

وينتظر عشاق بايرن ميونيخ، حامل لقب بطولة دوري أبطال أوروبا، في مونديال الأندية، مباراة نهائي كأس ليبرتادوريس، بين فريقي السامبا البرازيليه.

يستضيف ملعب ماراكانا التاريخي، في ريو دي جانيرو البرازيلية، مباراة نهائية كأس ليبرتادوريس، المقرر إقامتة يوم 30 يناير الجاري، بين سانتوس وبالميراس البرازيليين.

يذكر أن بايرن ميونيخ، سيبدأ مشواره في مونديال الأندية، من مرحلة نصف النهائي، وذلك يوم 8 فبراير، أمام بطل ليبرتادوريس.