التخطي إلى المحتوى

تسيبات تعاقد النادي الاهلي مع الصفقات الاجنبية الجديدة ادت الي تمرد المهاجمين الاجانب في النادي الاهلي

الصفقات الجديدة للنادي الاهلي مثل بيرسي تاو و لويس ميكيسوني اشعلت حالة من الغضب

داخل جونيور اجاي و والتر بواليا مهاجمين النادي الاهلي و بالتالي بدا اللاعبين و وكلائهم المغالة

المالية في الرحيل و ان يكون الرحيل عن طريق الاستغناء فقط

حيث يرغب والتر بواليا في الحصول علي باقي عقده و الاستغناء الخاص به

و يرفض كل عروض الاعارة و البيع و يرحب بالاستمرار في النادي الاهلي زعما بانه لم يحصل علي فرصته

الي الان حيث تعاقد مع النادي الاهلي في يناير الماضي فقط

اما جونيو اجايي فهو محترف في صفوف النادي الاهلي منذ 4 سنوات و يتبقي له مدة سنة وحيدة

في عقده و يطالبهو ايضا بالحصول علي قيمة هذه السنة و الحصول علي الاستغناء الخاص به

و لا يرحب بالعروض سواء كانت بيع او اعارة برغم من وصول عروض جيدة له

المهاجمين الاجانب في النادي الاهلي و وكلائهم يعرفون قيمة الوقت بالنسبة للنادي الاهلي خصوصا

و ان الاهلي قد تعاقد فعلا مع صفقتين فبالتالي سيكون مجبر علي تحقيق شروطهم من اجل قيد اللاعبين