التخطي إلى المحتوى

عماد النحاس المدير الفني للاتحاد السكندري قدم استقالته من تدريب الفريق الساحلي

بعد الهزيمة من النادي الاهلي بثلاثية نظيفة

كان قرار تقديم الاستقالة من عماد النحاس هو رد رسمي علي كل من اتهمه

بالتفويت و هي تهمة تلاحق اللاعبين السابقين في اندية القمة علي السواء

اذا كان الاهلي او الزمالك

عماد النحاس

عماد النحاس معروف بانه اهلاوي و كانت المباراة امس امام الاهلي الذي كان

يتعرض للعديد من النتائج السلبية في الفترة الماضية

و بالتالي توقع الجميع ان يكون الاتحاد واحد من الفرق التي ستتمكن من حصد نقاط

امام الاهلي خصوصا ان الفريق الساحلي يضم عدد كبير من اصحاب المهارات الكروية الممتازة

لكن ما حدث من فوز الاهلي بثلاثية من توقيع ثنائي الاهلي الشاب احمد سيد غريب و زياد طارق

جعل الكثيرون يتهمون النحاس بانه فعلا قد فوت المباراة

سبب فوز الاهلي الكبير في مباراة الاتحاد

الا ان ذلك لم يحدث و ساخبرك لما

الاهلي في الفترة التي تعرض فيها الي سوء نتائج مان يلعب اولا بعدد كبير من اللاعبين الذين

تم انهاكهم علي مدار 3 سنوات الماضية نظرا لمشاركة المارد الاحمر في بطولة الدوري و بطولة

دوري ابطال افريقيا و كاس العالم للاندية

فكانت الفرق تستغل عامل الارهاق و تضرب به و تمارس الضغط العالي علي دفاع الاهلي

و اللعب علي منع الفريق من بناء الهجمة بشكل صحيح فيحرزوا اهداف

او يلعبوا علي المرتدة السريعة وسط ضغط من الاهلي فيكون لهم الافضلية العددية و بالتالي

يحرزوا اهداف

لكن هل حدث هذا بالامس ؟ لا

الاهلي شارك باللاعبين العائدين من الاصابة و طعم فريقه باربعة من الناشئين كانوا بمثابة

الرئة للفريق الاحمر

تالقوا و اثبتوا وجودهم و احقيتهم في الحصول علي فرصة في التشكيل الاساسي

كما ان احمد سيد غريب تحديد كان قد عالج مشكلة كبيرة جدا في الفريق في الفترة الماضية

و هي ضياع الفرص او بمعني اخر عدم التوفيق امام المرمي

و احرازه لهدفين كان تتويج لطريقة لعب الاهلي

لو لاحظت في كل المباريات الماضية كان الاهلي يذهب للمرمي و يصنع فرص

لكن رونة المهاجمين في التعامل مع الفرص كانت تنهي الكرة اما في احضان الحارس

المنافس او خارج المرمي

بالتالي النحاس حاول اللعب علي عامل الارهاق ايضا لكن لسوء حظه كان لاعبي الاهلي

في حالة بدنية افضل بجانب التوفيق في انهاء الهجمات بشكل جيد مما ساهم في هذه النتيجة

الكبيرة

استقالة النحاس

فالنحاس لا يتحمل تلك الهزيمة اذا و لكن لكي يخرس الالسنة فاستقال و الشئ المريب

هو قبول ادارة الاتحاد السكندري قرار الاستقالة بهذه السهولة

كانهم يؤيدون هذا الاتهام و هو شئ لم نعهده من فريق بحجم الاتحاد السكندري